سؤال وجواب

ربيع الثاني اي شهر

Advertisements

ربيع الثاني اي شهر، يتبعُ العالمَ إلى تقويمينْ وهُما التقويمُ الميلاديّ الشائعَ الاستخدام في غالبيةِ دول العالم، والتقويم الهجري الذي يستخدمُ بكثّرة في المملكة العربيّة السعوديّة، وقدْ جاءَ التقويم الميلاديّ من ميلاد السيّد المسيح، فيما أنّ التقويم الهجريْ من سنة هجرة محمد -صلى الله عليّه وسلم- منْ مكة المُكرمة إلى المدينة المُنورة، ومن خلالِ موقع المجال سنتعرفُ على أشهرِ السنة الهجريّة.

عدد أشهر السنة الهجرية

السنةُ الهجريّة هي السنة التي يعتمد تقويمها على دورة القمر في تحديد الأشهر، وتتكونُ من 354 يومًا، ومن 12شهرًا، بحيثُ تبدأ بمحرم وتنتهي بذي الحجة، وقدْ اعتمد التقويمُ الهجريّ أو القمري للمسلمين على هجرة رسول الله مُحمد -صلى الله عليّه وسلم- منْ مكّة المُكرمة إلى المدينةِ المُنورّة، ويعودُ تأسيسْه إلى عهدِ سيدنّا عمر بن الخطاب -رضيّ اللهُ عنّه-، الذي جعل من هجرة رسول الله محمد -صلّى الله عليه وسلّم- إلى المدينة في 12 ربيع الأول أي ما يعادل 24 سبتمبر من العام 622 للميلاد مرجعًا لأوّل سنة في هذا التقويم، ويكونُ هوَ التقويم الذي يحدّد أوقات المناسبات الدينية في الإسلام كالصيام والأعياد ومناسك الحج، وتتّخذ بعض البلدان العربيّة والإسلاميّة في وقتنا الحاضر هذا التقويم كتقويم رسمي لها، مثل السعودية وغيرها.[1]

Advertisements

كم عدد أيام السنة الهجرية

ربيع الثاني اي شهر

اعتمد العرب في تحديد وتعيين بدايةِ الشهور الهجريّة على إهلال القمر، فإذا اختفى القمر ولم يظهر فهذه علامة آخر الشهر ونهايته، وبظهور الهلال فإنّهم يعرفون بداية الشَهر، وقدْ عدُّوا أيام الشَّهر الهجريّ بتسعة وعشرين يومًا أو ثلاثين يومًا، وفي السؤال عن ربيع الثاني أيُّ شهر في السنة الهجريّة، فإنّ الإجابة

  • الشهرُ الرابع من شهورِ السنّة الهجريّة (القمريّة).

وقدْ سمي ربيع الثاني باسم ربيع الآخر أيضًا، حيثُ أنّه يعقبُ شهر ربيع الأول الشهرُ الثالث منْ أشهرِ السنّة الهجريّة، ويسبقُ شهر جمادى الأول، وعدد أيّامه تسعة وعشرينَ يومًا، وقدْ أخذّ التسميّة من مجيئهِ في فصلِ الربيع، وجاءت الأقاويلُ بأنّه ربيع الآخر وليسَ ربيع الثاني، حيثُ أنّ الثاني يعقبهُ الثالثَ والرابع وما أكثرُ من ذلك، فيما أنّ الآخر تعبرُ عن النهايّة وأنّه لا يعقبهُ أيّ شيء بعدّه.

ترتيب شهور السنة الهجرية

ربيع الثاني شهر كم بالميلادي

شهرُ ربيعَ الثاني في السنّة القمريّة يقابلُ شهر نيسان/أبريل في السنّة الميلاديّة، فعددُ أيام السنة الهجرية تأتي بنحوِ تسعة وعشرين يومًا أو ثلاثين يومًا، وتتقدمُ السنّة الهجريّة عن السنة الميلادية بإحدى عشر يومًا، حيثُ أنّها تعتمدُ على دورةِ القمّر، فيما تعتمدُ السنة الميلاديّة على دورة الشمس، ويمكنُ معرفّة ما يوافق ربيع الثاني بالتاريخ المُحدد والسنة المُحددة من خلال حاسبة تحويل التاريخ الهجري إلى ميلاديّ، وذلك باتباع التعليمات التاليّة[2]

  • الانتقالَ إلى رابط التحويل من التاريخ الهجريّ إلى التاريخ الميلاديّ مُباشرة “من هُنا“.
  • إدخال اليوم المُحدد في السنة الهجريّة في المربعِ الأول.
  • إدخال الشهر المُحدد في السنة الهجريّة في المربع الثاني.
  • إدخال رقمُ السنة الهجريّة في المربع الثالث.
  • النقر على علامة تبويب تحويل، لينقلك إلى علامةِ تبويبْ تحملُ التاريخ الميلاديّ الذي يُعادّلُ التاريخ الهجريّ.

كم يوم في السنة الهجرية

ترتيب الأشهر الهجرية

إنّ عدد الأشهر الهجرية اثني عشر شهرًا، وفيما يأتي ذكر لهم بالترتيب والتي تختلف عن ترتيب الأشهر الميلادية وأسمائها[3]

  • شهرُ محرم وهوَ الشهرُ الأولَ من أشهرَ السنّة الهجريّة، وقدْ سُمي بهذا الاسم، لأنّه من الأشهر التي حُرم فيّها القتّال، ويقابلّه شهرُ يناير في السنّة الميلاديّة.
  • شهر صفر وهوَ الشهرُ الثاني من أشهر السنة الهجريّة، وقدْ سُميّ بهذا الاسم، لأنّ البيوت كانت تخلو من ساكنيّها بعد الشهر الذي حُرّم فيه القتال، ويقابلّه شهر فبراير من السنّة الميلاديّة.
  • شهر ربيع الأول وهو الشهرُ الثالث من أشهر السنة الهجرية، وقد سمي بهذا الاسم، لأنّه يُصادف فصل الربيع، ويقابلّه شهرُ مارس من أشهر السنة الميلاديّة.
  • شهر ربيع الثاني وهو الشهر الرابع من أشهر السنة الهجريّة، ويُسمى ربيع الآخر، إذ أنّه يعقب شهر ربيع الأول، ويقابلهُ شهرُ أبريل من السنّة الميلاديّة.
  • شهر جمادى الأول وهوَ الشهرُ الخامس من أشهرِ السنّة الهجريّة، وقدْ سُمي بهذا الاسم، لأنّه يأتي في فصلِ الشتاء، إذ يصلُّ الماء لدرجة التجمد، ويقابلهُ شهرُ مايو من أشهرِ السنة الميلاديّة.
  • شهر جمادى الآخرة وهوَ الشهرُ السادس من أشهرِ السنّة الهجريّة، وقدْ سُمي بهذا الاسم، لأنّه يعقبُ شهر جمادى الأول، ويقابلهُ شهر يونيو من أشهر السنة الميلادية.
  • شهر رجب وهوَ الشهرُ السابع من أشهرِ السنّة الهجريّة، وهوَ أحدُّ الأشهر الحُرم، وقدْ سُمي بهذا الاسم، لأنّه مأخوذ من رجب الشيء أي عظمته، ويقابلهُ شهرُ يوليو من أشهر السنة الميلاديّة.
  • شهر شعبان وهوَ الشهرُ الثامن من أشهرِ السنّة الهجريّة، وقدْ اختلفُ في سبب تسميتّه، فمنهم من رجح لأنّ العرب كانت تتشعبُ وتتفرق للبحث عن الماء، ومنّهم من قال بأنّ العرب تتشعب بقصد القتال، ويقابله شهرُ أغسطس من السنة الميلادية.
  • شهر رمضان وهوَ الشهرُ التاسع من أشهرِ السنّة الهجريّة، وقدْ سُمي بهذا الاسم، لأنّه يجيْء في الرمض، والرمض هوَ اشتداد الحرّ في فصل الصيف، ويقابلهُ شهر سبتمبر من أشهر السنة الميلاديّة.
  • شهر شوال وهوَ الشهرُ العاشر من أشهرِ السنّة الهجريّة، وقدْ سُمي بهذا الاسم، من تشوّل الإبل، أيْ جفاف لبنها، ويأتي فيه عيد الفطر للمسلمين، ويقابله شهرُ أكتوبر من أشهر السنة الميلاديّة.
  • شهر ذو القعدّة وهوَ الشهرُ الحادي عشر من أشهرِ السنّة الهجريّة، وقدْ سُمي بهذا الاسم، لأنّ العرب كانوا يقعدون فيه عن القتال والترحال، وهوَ أحدُّ أشهر الحجّ، ويقابلهُ شهر نوفمبر في السنة الميلاديّة.
  • شهر ذي الحجة وهو آخر أشهرُ السنّة الهجريّة، وقد سُمي بهذا الاسم، لوقوعِ حج العرب إلى الكعبة فيه قبل الإسلام، ويقابلهُ شهرُ ديسمبر من أشهر السنة الميلاديّة.

إلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا ربيع الثاني اي شهر، حيثُ سلطنا الضوءَ على السنّة الهجريّة، وعدد الأشهرٌ فيّها، وسبب تسميّة كلُ شهر هجريّ.

السابق
اجمل ما قاله الشعراء عن المملكه العربيه السعوديه
التالي
شرح طريقة عمل الخبز العربي المنفوخ

اترك تعليقاً