سؤال وجواب

ما هي مفاتيح الغيب

Advertisements

ما هي مفاتيح الغيب هو ما سيتمّ الإجابة عنه في هذا المقال، حيث إنّ الله سبحانه وتعالى قد خلق المخاليق ووضع لكلّ شيءٍ قدره، وجعل الناس في الأرض يعبدونه ويعظّمونه، وقد أحاط سبحانه بكلّ شيءٍ علمًا، فعلمه يسع كلّ شيء، وهو يعلم الغيب وما يخفى عن الخلق كلّهم، ويهتم موقع المجال عبر هذا المقال ببيان ما هي مفاتيح الغيب الخمسة التي لا يعلمهن إلا الله.

ما معنى الغيب

إنّ الغيب هو كلّ أمرٍ لا يمكن إدراكه بالحواس الخمس التي ينهل بها الإنسان العلم، وهي المبصرات له و المُسـمعات والملموسات، والمشـمومـات والمـذوقات، فالغيب في اللغة هو كلّ أمرٍ غاب عن الحواس الخمس وحجب عنها، ويعرف في الاصطلاح أنّه هو العلم الذي لا يمكن للخلق أن يعلموه، وهو ما لا يحيط بعلمه أحد إلا بإخبار الله عنه على لسان الأنبياء والرسل، كالجنة والنار والبعث والحساب، والعرش والملائكة، والإيمان به واجب لأنّه علمٌ اختصّ بعلمه ربّ العالمين دون خلقه والله أعلم.[1]

Advertisements

ما يدل على أن الأنبياء لا يعلمون الغيب 

ما هي مفاتيح الغيب

إنّ مفاتيح الغيب هي خمسة أمور وهي ما تغيض الأرحام وعلم الغد وموعد المطر والأجل الموت وعلم الساعة، وقد ورد ذكرها في الحديث النبوي الشريف الذي رواه الصحابي الجليل عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال “مفاتيحُ الغيبِ خَمْسٌ لا يعلَمُها إلَّا اللهُ لا يعلَمُ ما تغيضُ الأرحامَ أحَدٌ إلَّا اللهُ ولا ما في غَدٍ إلَّا اللهُ ولا يعلَمُ متى يأتي المطَرُ إلَّا اللهُ ولا تدري نفسٌ بأيِّ أرضٍ تموتُ ولا يعلَمُ متى تقومُ السَّاعةُ أحَدٌ إلَّا اللهُ}.[2] فمفاتيح هي جمع مفتاح وقد شبّهت بالمفاتيح تشبيهًا بمكن أن يستوعبه البشر، وكأنّها الشيء الثمين الذي وضع في الخزائن وراء الأقفال المقفلة بالمفاتيح، والغيب هو الشيء المستتر عن البشر.

وقد بيّن حديث النبي صلى الله عليه وسلم على أن علم الغيب محصورٌ في الله سبحانه، فلا يعلمه أحدٌ سواه، وقد ذكر الحديث الشريف أمورًا ترتبط بحياة البشر ورزقهم ومصيرهم، كالساعة التي هي بداية العيش في الآخرة، والغيث والرزق، وما يكون في الأرحام، والأجل عند الموت، وكلّها ترتبط بالإنسان منذ تكوّنه في رحم أمّه جنينًا وفي حياته ومماته وبعد مماته.[3]

من سأل كاهنًا فصدقه بما يقول فحكمه

مفاتيح الغيب في القرآن الكريم

إنّ الله سبحانه وتعالى يعلم الغيب وحده، وقد عرف النبي صلى الله عليه وسلم المسلمين ما هي مفاتيح الغيب، وقد ورد لفظ الغيب وعلم الله للغيب في القرآن الكريم في الكثير من المواضع، ومنها

  • قال تعالى هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ.[4]
  • قال تعالى إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ.[5]
  • قال تعالى عِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَا تَسْقُطُ مِنْ وَرَقَةٍ إِلَّا يَعْلَمُهَا وَلا حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الْأَرْضِ وَلا رَطْبٍ وَلا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ.[6]
  • قال تعالى إِلَيْهِ يُرَدُّ عِلْمُ السَّاعَةِ ۚ وَمَا تَخْرُجُ مِن ثَمَرَاتٍ مِّنْ أَكْمَامِهَا وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنثَىٰ وَلَا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِهِ ۚ وَيَوْمَ يُنَادِيهِمْ أَيْنَ شُرَكَائِي قَالُوا آذَنَّاكَ مَا مِنَّا مِن شَهِيدٍ.[7]

لا يخرج صاحبه من الملة

مفاتيح الغيب الخمسة

عندما بيّن الله سبحانه لعباده ما هي مفاتيح الغيب والتي شرحها رسول الله صلى الله عليه وسلم للمسلمين، حيث عُبّر عنها بالمفاتيح لتقريبها لفهم البشر السامعين، فالغيب لا يعلمه إلا الله أو من ارتضى من عباده من الأنبياء والرسل صلوات الله عليهم أجمعين، ومفاتيح الغيب بتفصيلها فيما يأتي

ما يكون في الزمن المستقبل

قال تعالى في محكم تنزيله وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا.[5] فلا يمكن لأيّ إنسان الاطّلاع أو معرفة ما سيحصل في الزمن القادم، وكلّ شخصٍ يقول أنّه يعلم من ذلك شيئًا فهو كاذب، وعلم المستقبل مخصوصٌ بربّ العالمين وحده دون سائر خلقه.[8]

ما يكون في الأرحام

إنّ الله وحده يعلم ما يكون في الأرحام من ذكرٍ أو أنثى وذلك قبل أن يكون، وهو الذي يعلم رزقهم وأجلهم وحياتهم، وخلقهم وتخلّقهم ونموهم وغير ذلك، أما عندما يخلق فيعرفه الملك الموكل بنفخ الروح فيه، والملك الذي يكتب رزقه وأجله، ويعرفه البشر بالدلالات التي تشير لوجوده في رحم الأحم والله أعلم.[9]

علم الساعة

لا يعلم أحدٌ متى تقوم الساعة، وكذلك لا يعلم أحدٌ متى تظهر أشراط الساعة، وإنّ التاريخ لم يوضع في عهد النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن وضعه عمر بن الخطّاب اجتهادًا منه، ولا يُعلم من قيام الساعة إلا ما ورد عنها، قال تعالى يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنْ السَّاعَةِ قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ تَكُونُ قَرِيبًا. [10] وكلّ ما يعرف أنّ لها أشراطًا وعلامات، وأنّها تكون في يوم الجمعة والأدلة في ذلك كثيرة في السنّة الشريفة.[11]

الأجل وموعده ومكانه

إنّ الأجل وقتٌ يأتي فيه الموت، ولا يمكن لأحد أن يتجاوز الوقت الذي كتبه الله له للموت فيه، ولا يمكن لأحد أن يعلمه إلا الله، وقد قدر الله آجال العباد، وكتبته الملائكة الكرام، وذلك منذ أن يكون الطفل في بطن أمّه، فلا أحد يستطيع أن يحكم أنه سيموت في الأرض الفلانية، أو في المكان الفلاني، فلن يستطيع الإنسان معرفته مهما حاول.[12]

موعد الأمطار

إنّ الله سبحانه وتعالى هو من ينزّل الغيث وهو من يشكل السحاب لتنزل الأمطار، وهو وحده من يعلم متى وكيف يتمّ ذلك وأين، فعلم موعد الأمطار غيبٌ تام، ولا يمكن لأحد أن يعلمه، وإنّ ما يحصل على نشرات الأخبار من إذاعات وغيرها بتوقعات المطر، لا تتعارض أبدًا مع غيبيته، فتوقعات البشر في المطر تكون بدراسة تحركات الرياح بعد تشكل السحاب الذي يكون الغيث فيه، فالتوقع يكون على وجود السبب، أمّا السبب فلا يعلمه إلا الله.

حكم نشر الأبراج سواء أكان في الصحف او عبر مواقع الانترنت

حكم ادعاء معرفة علم الغيب

إنّ الاطّلاع على ما هي مفاتيح العيب تدفع للبحث عن حكم ادّعاء معرفة علم الغيب، وقد ورد عن أهل العلم ومنهم الشيخ ابن عثيمين رحمه الله، أنّ من ادّعى علم الغيب فهو كافرٌ والعياذ بالله ومن قام بتصديق من يدّعي معرفته بعلم الغيب فهو كافرٌ أيضًا، فلا يعلم الغيب إلا الله والتصديق لمثل هؤلاء هو من باب الشرك في الربوبية، وادّعاء الغيب من الكهانة والسحر والطيرة والكفّ والتنجيم كلّه باطل ولا يجوز في الإسلام.[13]

ما هي مفاتيح الغيب مقالٌ تمّ فيه التعرف على معنى الغيب ومفهومه، وقد عرّف بمفاتيح الغيب الخمسة تفصيلًا مشيرًا لذكرها في القرآن، خاتمًا بحكم ادّعاء معرفة علم الغيب.

السابق
ما هو القانون الدولي العام والأحكام الموّحدة
التالي
متى يتوقف نمو الطول عند البنات

اترك تعليقاً