سؤال وجواب

الأخلاء ثلاثة فَمَنْ هم

Advertisements

الأخلاء ثلاثة فَمَنْ هم، حيث جات السنة النبوية والشريعة الإسلامية لبيان العديد من الأمور التي يجدر بالعبد المسلم أن بعلمها، وقد بيّن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في العديد من الأحاديث عن الذي يلحق العبد بعد موته، وعليه فإنه ستتم الإجابة في موقع المجال على عنوان المقال الحالي الأخلاء ثلاثة فمن هم، وسنذكر نص الحديث ونبيّن معني الحديث الشريف في هذا المقال.

الأخلاء ثلاثة فَمَنْ هم

لقد ورد في السنة النبوية المطهرة عن رسول الله الكريم حديث الأخلاء الذي جاء في باب الزهد في الحياة الدنيا، حيث إن الإنسان حين موته لا يبقى معه أحد، ولا يكون قد جمع من الدنيا إلا ثلاثة أخلاء يكونون معه حين موته، وهذا الذي بيّنه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في الأحاديث الشريف؛ وعليه فإن الأخلاء ثلاثة فَمَنْ هم

Advertisements
  • الإجابة مال الإنسان وأهل الإنسان وعمل الإنسان.

ما حكم من يعمل الأعمال الصالحة يريد بذلك مجرد المطامع الدُنيوية

حديث الأخلاء

لقد جاء في السنة النبوية المطهرة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حديث الأخلاء الثلاثة الذي روي بعدة أسانيد في كتب الحديث، ومنها ما قد ورد عن النعمان بن بشير عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال “ما مِن عَبدٍ ولا أَمَةٍ إلَّا ولهُ ثَلاثةُ أخِلَّاءَ؛ فخَليلٌ يقولُ أنا معَكَ، فخُذ ما شِئتَ ودَعْ ما شِئتَ؛ فذلكَ مالُه. وخَليلٌ يقولُ أنا معَكَ، فإذا أتيتَ بابَ الملِكِ تَركتُك؛ فذلِكَ خَدَمُه وأهلُه وخليلٌ يقولُ أنا معَك حَيثُ دخلتَ وحيثُ خرجتَ؛ فذلكَ عَملُه”.[1]

اين تذهب ارواح المؤمنين بعد الموت

معنى حديث الأخلاء ثلاثة

لقد بيّن أهل العلم أن الحدث الشريف يحمل في سطوره ما سيكون مع الإنسان بعد موته، وقد كان الحديث كضرب من ضروب الأمثلة التي يستطيع أن يفهمها العبد المسلم بعد شرحه، حيث جاء في معنى (ما من عبد ولا أمة إلا وله ثلاثة أخلاء)، أي أن لا بُد أن يكون لكل رجل ثلاثة أصدقاء أو أصحاب وهم الأخلاء، إلا أنه في تفصيل الأخلاء يأتي المعنى؛ أن الخليل الأول كما قال رسول الله “فخليل يقول أنا معك فخذ ما شئت ودع ما شئت فذلك ماله”، ويقول هذا الخليل (خذ المال وافعل به ما شئت، هذا مالك وأنت المسؤول عن إنفاقه فيكون لك، أما ما تركه للورثة بعد ذلك فليس بمالك)، وأما الخليل الثاني كما قال رسول الله “وخَليلٌ يقولُ أنا معَكَ، فإذا أتيتَ بابَ الملِكِ تَركتُك؛ فذلِكَ خَدَمُه وأهلُه”، ويقول هذا الخليل (أنا معك أخدمك فإذا مت تركتك)، وأما الخليل الثالث في قول رسول الله ” وخليلٌ يقولُ أنا معَك حَيثُ دخلتَ وحيثُ خرجتَ؛ فذلكَ عَملُه”، ويقول هذا الخليل (أنا معك أدخل معك وأخرج معك إن مت وإن حييت)، كما جاء في حديث رسول الله حيث قال “يتبع الميت ثلاثة أهله وماله وعمله، فيرجع اثنان ويبقى واحد، يرجع أهله وماله، ويبقى عمله”.[2] [3]

العمل الذي خُص في الآيات بأن الإنسان يتمنى تأجيل موته ليعمله، هو

وبهكذا نصل إلى ختام مقال الأخلاء ثلاثة فَمَنْ هم، وقد بيّنا أنهم أهل الإنسان وماله وعمله الذي يبقى معه حين موته في قبره، ومن ثم تطرقنا لذكر نص الحديث الشريف، ومن ثم تعرفنا على شرح حديث الأخلاء الثلاثة كما ورد في السنة النبوية.

السابق
شروط القبول في ارامكو لخريجي الثانويه 1443
التالي
تفاصيل عقد محمد العويس مع الهلال السعودي

اترك تعليقاً