سؤال وجواب

ما هي صلاة التهجد وكيف تصلى وما حكمها

Advertisements

ما هي صلاة التهجد وكيف تصلى وما حكمها وهي من المعلومات الإسلامية الدينية الفقهية الواجب على المسلمين جميعًا معرفتها وتعلمها، وذلك حتى يضمن المسلم أداء العبادات على الوجه السليم، ونحن الآن في شهر رمضان من خير الشهور، حيث ينبغي على العاقل أن يتحرى ليالي شهر رمضان وأن يغتنمها بالصلاة والقيام والعيادة والدعاء وطلب المغفرة والعتق من النار،  سنتعرف من خلال سطورنا التالية في موقع المجال على مفهوم صلاة التهجّد، وبيان وقتها وكيفية أدائها، وعدد ركعاتها.

ما هي صلاة التهجد

تُعرف صلاة التّهجُّد بأنها صلاة المسلم في الليل، حيث أن التهجد هي كلمة تم اشتقاقها من الهجود، حيث يقال هجد أي نَامَ، وهجدته تعني أيقظته، فالتهجد هو الاستيقاظ بعد الرقود وتعني أن يكون العبد نائمًا ويستيقظ من النوم للصلاة، فهي عبارة عن صلاة نافلة يصليها المسلم أثناء الليل، أو من استيقظ من النوم وصلى تطوعًا، كما تُعرف بأنها التطوع بصلاة نافلة أي زائدة على الفرض أثناء الليل‏، وهي صلاةٌ مشهودة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “يَنزِل ربُّنا تبارك وتعالى كلَّ ليلةٍ حين يبقى ثُلُثُ الليلِ الآخِرُ فيقولُ من يسألُني فأُعطيَه من يدعوني فأستجيبَ له من يستغفرُني فأغفرَ له”[1][2].

Advertisements

حكم صلاة التهجد في رمضان

تعتبر صلاة اللّيل بأنها من أفضل الصّلوات بعد الفرائض، حيث تعد صلاة التهجّد بأنها سنة مؤكدة، فهي من النوافل التي تمحو الذنوب وتزيد الحسنات وهي من أفضل العبادات التي تقرّب العبد من ربه وترفعه درجات عنده، فقد كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يصلي صلاة التهجد إحدى عشر أو ثلاثة عشر ركعة، وفي أغلب الأوقات يصلّي -عليه الصلاة والسلام- ركعة واحدة أو ثلاث أو خمسة، حيث قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- (أفضلُ الصلاةِ، بعد الصلاةِ المكتوبةِ، الصلاةُ في جوفِ الليل)[3]، ولذلك ينبغي على المؤمن أن يتخير هذه الأوقات ليستغلها بالعبادة وطلب المغفرة والدعاء.[4]

هل صلاة التراويح تغني عن قيام الليل

وقت صلاة التهجد في رمضان

يبدأ وقت صلاة التهجُّد في رمضان بعد صلاة العشاء وتستمرّ حتى آخر الليل، بحيث يستطيع المسلم أن يقوم بصلاة التهجد منذ الانتهاء من صلاة العشاء وحتى آذان الفجر الصادق، أو أدائها في الثلث الأخير من الليل، فقد قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم قال (أَحَبُّ الصَّلَاةِ إلى اللَّهِ صَلَاةُ دَاوُدَ عليه السَّلَامُ، وأَحَبُّ الصِّيَامِ إلى اللَّهِ صِيَامُ دَاوُدَ، وكانَ يَنَامُ نِصْفَ اللَّيْلِ ويقومُ ثُلُثَهُ، ويَنَامُ سُدُسَهُ)[5]،كما يعتبر أفضل وقت لصلاة التهجُّد هو آخرِ اللّيل لمن غلبَ على ظنِّه القيام في ذلك الوقت، لقولِ النبي -عليه الصلاة والسلام- (مَن خَافَ أَنْ لا يَقُومَ مِن آخِرِ اللَّيْلِ فَلْيُوتِرْ أَوَّلَهُ، وَمَن طَمِعَ أَنْ يَقُومَ آخِرَهُ فَلْيُوتِرْ آخِرَ اللَّيْلِ، فإنَّ صَلَاةَ آخِرِ اللَّيْلِ مَشْهُودَةٌ”[6][7].

كيف تصلى صلاة التهجد

تُصلى صلاة التهجد في آخر الليل وتكون مثنى مثنى، أي ركعتين ركعتين، ثمّ يقوم المصلي بالوتر بركعة واحدة عند الانتهاء من الصلاة، كما قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- (إذا قامَ أحَدُكُمْ مِنَ اللَّيْلِ، فَلْيَفْتَتِحْ صَلاتَهُ برَكْعَتَيْنِ خَفِيفَتَيْنِ)[8]، كما يجوز للمصلي أن يوتر بثلاث ركعات أو بخمس، فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- “صلاةُ اللَّيلِ مثنى مثنى، وإذا خِفتَ الصُّبحَ فرَكعةً”[9]، وأيضًا يصحّ للمصلّي أن يُصلّي أربع ركعات بتسليمة واحدة، بالإضافة إلى أنه يُستحبّ لمن يُصلّي التهجّد أن يُطيل في قيامه وفي قراءته للقرآن الكريم، ويَجهر في قراءته أحيانًا، ويجعلها سرًّا أحيانًا.[10]

متى تنتهي صلاة التراويح في الحرم

كم عدد ركعات صلاة التهجد

يستطيع المسلم أن يصلي التهجُّد أقلُّها بركعتين لِما ثبت عن أبي هريرة عن رسولِ الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال (إذا قامَ أحَدُكُمْ مِنَ اللَّيْلِ، فَلْيَفْتَتِحْ صَلاتَهُ برَكْعَتَيْنِ خَفِيفَتَيْنِ)[8]، كما قالت عائشة -رضيَ الله عنها- لمّا سُئلت عن صلاة رسول الله (ما كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَزِيدُ في رَمَضَانَ، وَلَا في غيرِهِ علَى إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً)[11]، فمن المستحب ألَّا يزيد المسلم في صلاتِه عن إحدى عشرة أو ثلاث عشرة ركعة وذلك اتباعًا لسنَّة رسول الله -عليه الصلاة والسلام-[12].

جدول صلاة التراويح والتهجد في المسجد

فضل صلاة التهجد في رمضان

رفعَ اللهُ من شأن صلاة التهجُّد لما فيها من مجاهدةِ النَّفس والمشقة في ترك الفراش والقيام من أجل مناجاة الله -تعالى-، حيث تعدّ صلاة التهجّد أفضل صلاة عند الله -تعالى- بعد صلاة الفرض، فقد قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلّم- (أفضلَ الصَّلاةِ بعدَ المفروضَةِ صلاةٌ منَ اللَّيلِ)[13]، حيث تكمن فائلها على النحو الآتي[14][15]

  • أحد أسباب عُلّو الدرجات والمنازل في الجنة، قد روى أبو مالك الأشعري عن رسول الله قال (إنَّ في الجنَّةِ غُرفًا يُرى ظاهرُها مِن باطنِها وباطنُها مِن ظاهرِها أعدَّها اللهُ لِمَن أطعَم الطَّعامَ وأفشى السَّلامَ وصلَّى باللَّيلِ والنَّاسُ نيامٌ)[16].
  • الاتصاف بالإحسان، وكسب ثناء الله عليهم ومدحه لهم، وتمييزهم عن غيرهِم، وتكفير سيئاتهِم، فقد قال -تعالى- (لَيْسُوا سَوَاءً مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَائِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللَّـهِ آنَاءَ اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ)[17].
  • سببٌ من أسبابِ دخول الجنّة، فعن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلم- قال (يا أيُّها النَّاسُ أفشوا السَّلامَ وأطعِموا الطَّعامَ وصلُّوا باللَّيلِ والنَّاسُ نيامٌ تدخلوا الجنَّةَ بسلامٍ)[18].
  •  الإيمان التام، قال الله -تعالى- (إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ*تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ)[19].
  • تحصيل فضل قراءة القرآن الكريم أثناء القيام، فقد روى عبد الله بن عمرو عن رسول الله قال (مَن قام بعشْرِ آياتٍ لم يُكتَبْ مِن الغافلينَ ومَن قام بمئةِ آيةٍ كُتِب مِن القانتينَ ومَن قام بألفِ آيةٍ كُتِب مِن المقنطِرينَ)[20].

 كم مرة ذكر رمضان في القرآن الكريم

هنا نصل بكم إلى نهاية هذا المقال، وقد عرضنا لكم من خلاله ما هي صلاة التهجد وكيف تصلى وما حكمها، كما عرضنا العديد من المعلومات التي تتعلق بمفهوم صلاة التهجد، بالإضافة إلى بيان حكمها ووقتها، كما تم التطرق لفضلها في شهر رمضان، وعدد ركعاتها.

السابق
كم عدد ركعات صلاة التهجد في رمضان
التالي
منيو ستاربکس بارد 2022 مع الصور

اترك تعليقاً