سؤال وجواب

متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان

Advertisements

متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان وما هو حكمها وكيف يتم أداءها، ففي آخر شهر رمضان يحرص المسلم على اغتنام كلّ ثانية فيه وكلّ عمل وكلّ عبادة مشروعة، ومن بينها التهجد، حيث إن المسلم يأمل من الله أن يغفر له ويرحمه، وأن لا ينتهي رمضان إلا وقد بات من المعتقين من النار، ومن خلال موقع المجال سيتم التعريف بصلاة التهجد في رمضان وكل ما يريد المسلم معرفته عن أهم النوافل،  ونطرح جدول أئمة الحرم المكي رمضان 1443 لصلاتي التراويح والتهجد.

ما هي صلاة التهجد

إنّ صلاة التهجد من الصلوات النافلة المشروعة للمسلمين في شهر رمضان وفي غير رمضان من الليل، وقد أمر الله سبحانه وتعالى عباده بها من غير فرضها عليهم وحثّ عليها النبي صلى الله عليه وسلم وبين فضلها، وهي الصلاة التي تكون بعد استيقاظٍ من نومٍ في الليل.

Advertisements

متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان

تبدأ صلاة التهجد في رمضان من بعد صلاة العشاء مباشرةً إلى طلوع الفجر وانتهاء الليل، وهي تكون من أول ليلة في رمضان إلى آخر ليلة من رمضان، وتكون آكد ما تكون في العشر الأواخر من شهر رمضان، وفي الليل فإنّ أكثر وقتٍ تستحب فيه هو الثلث الأخير من الليل، فلو صلى المسلم العشاء وانتهى منها دخل عليه وقت التجهد  إلى طلوع الفجر، فسائر الليل وقتٌ لها والله ورسوله أعلم.[1]

كم عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان

متى تبدأ صلاة التهجد في المسجد الحرام

تم تحديد وقت صلاة التهجد في الحرم المكي للعام 2022 من طرف الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين الشريفين على تويتر، حيث تمّ التأكيد أنّ صلاة التهجد في المسجد الحرام سيكون في الساعة 1233 من بعد منتصف ليل يوم 21 رمضان المبارك، وستستمر إلى آخر أيّام شهر رمضان المبارك، وهي ستقام في ذات الموعد في باقي الليالي إلا في الليالي الأربع الأخيرة من شهر رمضان، حيث ستكون في الليلة 27 و 28 و29 و30 في الساعة 744 مساءً والله أعلم.[2]

حكم صلاة التهجد

إنّ صلاة التهجد سنة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم ونافلة للمسلمين من غير فريضةٍ عليهم، ولكنّها آكدة لقوله تعالى في محكم تنزيله وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَىٰ أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا.[3] فمن أدّاها نال ثوابها وأجرها، ومن تركها فلا شيء عليه إلا أنّه خسر أجرًا عظيمًا، والله ورسوله أعلم.

هل صلاة التراويح تغني عن قيام الليل

كم عدد ركعات التهجد

اختلف أهل العلم في مسألة عدد ركعات التهجد إلا أنّهم قالوا أنّ أخفّها ركعتان، واختلفوا في أكثرها، فورد عن الأحناف أنّ التهجد ثماني ركعات، عند المالكية قالوا أكثر التهجد عشر ركعات أو اثنتا عشرة ركعة، وعند الشافعية قالوا لا حصر لعدد ركعات التهجد، واختاره معهم الحنابلة، فالصلاة متاحة من شاء قل ومن شاء أكثر، والأمر واسعٌ للمسلم وله أن يصلي منها ما يشاء، والله ورسوله أعلم.

كيفية صلاة التهجد

ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّ صلاة الليل مثنى مثنى، فصلاة التهجد وهي من صلاة الليل تكون ركعتين ركعتين ويختم المسلم بواحدة توترها، وللمسلم أن يصلي فيها إحدى عشرة ركعة أو ثلاث عشرة كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه كان يفعل وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة التهجد يدعو، لذلك يستحب للمسلم أن يدعو عندما يتهجد والله أعلم.[4]

ما الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل

إنّ صلاة الليل من أعظم الطاعات وأفضل القربات، وهي ما يكون من الصلاة في الليل كثيرها وقليلها أولها وآخرها، ولا يشترط لها النوم بأن ينام المسلم قبلها، فكل صلاةٍ تقع في الليل هي قيام ليل، ولا يشترط القيام بالصلاة، فميكن قيامه بالدعاء والذكر والتلاوة، أما التهجد فإنه التيقظ بعد الرقود للصلاة، فالتهجد القيام من للنوم للصلاة، وهو صلاة الليل خاصة، وقيام الليل أشمل من التهجد لأنّه يشمل الصلاة وغيرها ويشمل الصلاة قبل النوم وبعده والتهجد خاصٌ بالصلاة.

جدول صلاة التراويح والتهجد في المسجد الحرام خلال رمضان

ما الفرق بين صلاة التهجد والتراويح

إنّ التهجد من الهجود وهو من الأضداد، يقال هجد، أي نام وسهر، وهو التيقظ بعد رقدة للصلاة فصار اسمًا للصلاة، لأن المسلم يتنبه لها، فهو القيام إلى الصلاة من النوم، أما التراويح فهي قيام الليل في رمضان أول الليل مع المراعاة وعدم الإطالة، ويمكن أن تسمى تهجدًا ويمكن أن تسمى قيامًا ولا فرق عند أكثر أهل العلم بينها والله أعلم.[5]

ماذا يقرأ في صلاة التهجد

إنّ المسنون عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه كان يقرأ بسورة سبح اسم ربك الأعلى وسورة الكافرون، وسورة الصمد، في الثلاث التي كان يوتر بها، ولا يوجد تحديد للمسلمين بصلاة التهجد وما يقرأ فيها، فله أن يقرأ من القرآن الكريم ما يشاء، وما يسر له الله سبحانه وتعالى فكلّ القرآن خير، فصلاة التهجد لا تختلف عن أيّ صلاةٍ أخرى، الواجب فيها قراءة الفاتحة وما زاد عن ذلك فهو من العبد ومن السنة، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر من الدعاء والذكر والتسبيح ويطيل التلاوة في صلاة التهجد والله أعلم.

الحكمة من مشروعية صلاة التهجد

إنّ الله سبحانه وتعالى يشرّع لعباده ما فيه خير لهم في دينهم وفي دنياهم وآخرتهم، فصلاة التهجد من الأمور التي تقرب العبد من ربه، وهي من أهم أسباب رفع البلاء عن المسلمين، ومن خلالها يتأكد إيمان العبد وصدق يقينه، وهي تعرّف الإنسان بمقامه عند ربه، وأحد أهم أسباب زيادة الإيمان وهي من الأمور التي يجبر الله بها النقص والخلل في عبادات رمضان  وغير رمضان.

بهذا نصل لنهاية مقال متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان، والذي بيّن حكمها ووقتها وعدد ركعاتها وكيفية أدائها، وماذا يقرأ المسلم في التهجد، والحكمة من مشروعيتها والفرق بين التهجد والتراويح والقيام.

السابق
وقت صلاة التهجد وعدد ركعاتها
التالي
افضل كريمات لعلاج جلد الدجاجة

اترك تعليقاً