سؤال وجواب

ما هو الجزء العلوي من الستار مع القشرة الأرضية

Advertisements

ما هو الجزء العلوي من الستار مع القشرة الأرضية فالأرض عبارة عن طبقات تقع فوق بعضها البعض، والتي تكونت عبر ملايين السنين، وفي حين أننا نعيش على الطبقة الخارجية من هذه الأرض، فهناك أسفلها عدة طبقات أخرى تشكل باقي تكوين الأرض، كما أن هذه الطبقات الداخلية من الأرض، هي سبب الظواهر التي نراها على السطح، وفي مقالنا اليوم عبر موقع المجال سوف نجيب على هذا السؤال المطروح، ونتعرف أكثر على ما هي طبقات الأرض، ومكونات طبقاتها وما يخصها.

طبقات الأرض 

نحن كبشر لا نعرف من طبقات الأرض سوى القشرة الخارجية منها، ولكن الأرض تتكون من عدة طبقات وهي[1]

Advertisements
  • القشرة وهي سطح الأرض التي نعيش عليها، وتتراوح ساكنها من 5 إلى 10 كم، ومع ذلك، هي لا تشكل سوى 1% من حج الأرض الكلي.
  • الوشاح هو طبقة الأرض التي تقع تحت القشرة، وهي إلى حد بعيد أكبر طبقة تشكل 68% تقريباً من حجم الأرض، ويبدأ الوشاح عند انقطاع موهوروفيتش، المعروف أيضًا باسم موهو، ويتم تعريف Moho على أنه تباين الكثافة من القشرة الأقل كثافة إلى الوشاح الأكثر كثافة.
  • اللب ويشكل النسبة المتبقية من حجم الأرض، وهي 31%، وتتألف من طبقتين رئيسيتين، وهما، اللب الخارجي السائل الذي يحيط باللب الداخلي، واللب الداخلي الصلب ويسمى النواة.

رتب طبقات الأرض من الأقل كثافة إلى الأكثر كثافة

ما هو الجزء العلوي من الستار مع القشرة الأرضية

تتواجد الطبقتين العلويتين من طبقات الأرض على بعد عدة كيلومترات قليلة من سطح الأرض، حيث يوجد أسفل القشرة، جزء صلب أكثر برودة نسبيًا من الوشاح العلوي أو الستار، والذي يتحد مع القشرة لتكوين طبقة صلبة، والتي تسمى[1]

  •  الغلاف الصخري

وأسفل القشرة والغلاف الصخري، يمتد باقي الوشاح، وهناك صفتين للوشاح، وهو أنه صخري وحار، ويعرف العلماء أن الوشاح مصنوع من الصخور، بناءً على أدلة من الموجات الزلزالية وتدفق الحرارة والنيازك، بينما يعرف العلماء أن الوشاح شديد الحرارة، بسبب الحرارة المتدفقة منه وبسبب خصائصه الفيزيائية، وتتدفق الحرارة بطريقتين مختلفتين داخل الأرض، وهما التوصيل الحراري، والنقل أو الحمل الحراري.

مكونات القشرة 

هناك نوعان مختلفان جدًا من القشرة، ولكل منهما خصائصه الفيزيائية والكيميائية المميزة، حيث تتكون القشرة المحيطية من الصهارة التي تنفجر في قاع البحر لتكوين تدفقات من الحمم البازلتية، أو تبرد بشكل أعمق لتكوين الصخور البركانية المتطفلة، وتتغطي الرواسب قاع البحر، وخاصة الطين وأصداف الكائنات البحرية الصغيرة، أما النوع الثاني من القشرة، فهو القشرة القارية، وتتكون من عدة أنواع مختلفة من الصخور النارية والمتحولة والرسوبية، والتركيب المتوسط لها هو الجرانيت، وهو أقل كثافة بكثير من الصخور النارية في القشرة المحيطية، ولأنها سميكة وذات كثافة منخفضة نسبيًا، فإن القشرة القارية ترتفع على الوشاح أعلى من القشرة المحيطية.[2]

ماهي أكبر طبقات الارض

تكوين القشرة والغلاف الصخري

لقد رأينا أن القشرة القارية، ترتفع على الوشاح أعلى من القشرة المحيطية، وذلك لإن القشرة القارية سميكة وذات كثافة منخفضة نسبيًا مقارنة بالقشرة المحيطية، والتي تغوص في الوشاح لتشكل أحواضًا، وعندما تمتلئ هذه الأحواض بالمياه، فإنها تشكل محيطات الكوكب، والغلاف الصخري هو الطبقة الميكانيكية الخارجية التي تتصرف على أنها مادة هشة صلبة وصلبة في ذات الوقت، ويبلغ سمك الغلاف الصخري حوالي 100 كيلومتر، ويعتمد تعريف الغلاف الصخري على كيفية سلوك مواد الأرض، لذا فهو يشمل القشرة والغطاء العلوي من الستار أو الوشاح، وكلاهما صلب وهش، ونظرًا لأنه صلب وهش، فعندما تعمل الضغوط على الغلاف الصخري، فإنه ينكسر، وهذا ما نشعر به نحن كبشر عندما يحدث الزلزال.[2]

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان ما هو الجزء العلوي من الستار مع القشرة الأرضية والذي أجبنا من خلاله على هذا السؤال المطروح وتعرفنا أكثر على ما هي طبقات الأرض ومكونات القشرة الأرضية والغلاف الصخري الذي يتشكل التحامها مع الطبقة العليا من الوشاح.

السابق
انخفض عدد الطلاب المسجلين في مدرسة ابتدائية ٦٠ طالبا في ٥ سنوات ما معدل الانخفاض السنوي في أعداد الطلاب خلال السنوات الخمس
التالي
حدد كل مجموعات الأعداد التي ينتمي إليها العدد ١٤٤

اترك تعليقاً